في البيئة الرياضية، لعلّ أبرز ما نبحث عنه بصفتنا فتيات يتلخّص في كلمة واحدة هي: الأمان. في الواقع، الأمر بسيط ولا يصعب تفسيره، فلطالما شعرنا بتهديد يحدق بمساحاتنا الخاصة واضطررنا إلى أخذ الآخرين بعين الاعتبار عند القيام بأي فعل، أمّا عند التمرين في الجيم النسائي فممارسة الرياضة سهلة ولا تتّسم بأي طابع مثير للقلق، لأن الفتيات يشعرن بالراحة عند ممارسة التّمارين معاً، وعلى الأغلب يشعرن بتشجيع زميلاتهنّ لهنّ أيضاً.

فثمّة حاجة ملحّة فعلاً إلى نوادٍ نسائيّة تخدم المرأة التي تريد أن تتدرّب بمعزلٍ عن الرّجال، لا سيّما النساء المحجبات اللّواتي لا يرغبن باللّعب في صالات مختلطة. وإنّ ما يُميّز خدمات الجيم النسائي هي الخدمات الشاملة للسيدات، إذ يوفّر مثلاً حصص زومبا، وشدّ الذراع والبطن، ويوغا، وبيلاتس، وغيرها من الحصص التي قد تُفضّل النساء حضورها في بيئة نسائيّة لأنّها تتحرّك فيها براحة أكثر.

ولأن كل امرأة فريدة، احتياجات كل امرأة الجسدية والتدريبية فريدة كذلك. فما من حل واحد يناسب الجميع، بل لكل فرد حل مناسب له. ومن أجل هذا الهدف، تُتابع مدرّبة متخصّصة في النوادي النسائية مثل نادي نيويو، أفضل نادٍ نسائي في الرياض، النساء المتدرّبات من أجل تدريب كل سيّدة تدريجيّاً حتى تصل إلى مستوى أعلى في كل حصّة تدريب شخصيّة، وذلك من خلال الاهتمام الشخصي المباشر من قِبَل فريق الجيم النسائي نيويو المؤلّف من مدرّبات ماهرات. ومع مرور الأيّام، ستصبح المدرّبة زميلة المتدرّبة في النجاح، إذ ستصمّم لها برنامجاً خاصّاً، وفي الوقت نفسه ستساعدُها، وتعلّمها، وتنافسها لتحفّزها للوصول إلى أهدافها في اللّياقة.

وفي هذا السياق، يوفّر نادي نيويو النسائي أكثر من 90 حصة تدريب جماعية أسبوعيّة في الاشتراك العادي، بالإضافة إلى الحصص الخاصة الصغيرة. ومن ناحية التمارين، لن تشعر النساء بالخجل حيال تجربة الآلات الرياضية أو الأوزان الأثقل، وستقوم بهذه المبادرة بشكل طبيعي في غياب وجود الرجال الذين قد ينزعون عنها صفاتها الأنثوية، ويُشكّل ذلك فعلاً أحد الهواجس التي تجوب أفكار السّيّدات، ويحول ذلك دون تحقيق هدف الاهتمام بصحتهنّ وتقوية عضلاتهنّ. ولا يمكن نكران الدور الفعّال الذي تؤدّيه المدرّبات الإناث والصّفوف المصمّمة للنّساء بشكل خاصّ، لكن نأمل حقّاً أن يُكسَر حاجز الخوف والقلق بفضل هذه النوادي النسائية، وأن تخرّج أفواجاً من السيدات الرياضيات القويات الرشيقات.

ويحتوي الجيم النسائي نيويو على الكثير من المميزات التي تساعدكِ على ممارسة الرياضة براحة. لذلك، يُعتبر النادي النسائي نيويو من أبرز أندية اللياقة النسائية في السعودية، وأفضل نادٍ نسائي في الدمام والخبر والرياض أيضاً. 

تأسّس الجيم النسائي نيويو في العام 2012 من قِبَل الأميرة سارة آل سعود، ويتبع نهجاً فريداً من خلال الاهتمام بالصحة الجسديّة، والصحة النفسية، والعاطفية التي تصاحب نمط العيش النشط على حد سواء.