تلجأ معظم النساء في السعودية الى ممارسة الرياضة من أجل خسارة الوزن وشد العضلات، لذلك يذهبن إلى النادي النسائي ويلتزمن برياضة الكارديو ورياضة شد وتقوية العضلات ضمن برنامج محدد. يجب أن تتوفر في النادي النسائي خصائص عدّة لكي تستطيع المرأة السعودية الذهاب إليه، فما هي المعايير التي تجعله مناسب لها؟

على النادي الذي تختاره المرأة السعودية أن يتمتّع بمعايير عدّة تجعل منه مناسباً لها ويسهّل عليها أمورها اليوميّة. 

أولاً، التصميم في غرف الاستقبال وغرف التمرين يؤثّرُ بشكلٍ كبيرٍ على نفسيةِ النساءِ ورغبتهنَّ في ممارسة الرياضة، لذلك يجب أن يتّسم بالألوان الفريدة التي توحي بالنّشاط والحيوية، وأن تكون اللّوحات المعلّقة على الجدران لنساء رياضيات أخريات، فتتشجع النساء من خلالها على ممارسة الرياضة بشكل أكبر. 

ثانياً، على النادي النسائي في السعودية أن يتمتع بأوقات مرنة للمشتركات، فمثلاً تستطيع المرأة أن تختار بين برنامج الثلاثة أيام وبرنامج الستة أيام وذلك بحسب الأوقات المتوفرة لديها والتي تناسبها. فمثلاً نادي نيو يو للنساء في السعودية يقدم برنامجًا مرنًا يتضمّن كافة أنواع التمرينات بطريقة مفيدة وفعالة. 

ثالثًا، على النوادي النسائية أن تتمتع بمساحات توفّر الراحة للمرأة السعودية عند ممارستها الرياضة، فمن الممكن الحصول على هذه الخاصيّة من خلال الفصل بين غرف التدريب بزجاج شفاف يوحي بالمساحة الرحبة، ثمّ يجب أن تتضمن هذه المساحات آلات التمرين والكارديو وأماكن لرفع الأثقال. كما أنّ الإطلالة على الشارع أو محيط النادي يجب أن تكون مبطّنة فلا يستطيع المارّة رؤية ما في الداخل، وأن تكون الجدران المحيطة بالبناء عازلة للأصوات من جهة الشوارع الفرعية أو الخلفية، حتّى لا يتم ازعاج المتدربات بأي شكل من الأشكال، أو إزعاج المحيط بالضوضاء القادمة من داخل النادي. 

رابعًا، علينا أن لا ننسى أهمية وفرة دورات المياه في الجيم النسائي، وتوفّر الإسعافات الأوليّة في حال إصابة إحدى السيدات بأي نوع من الإصابات.

 

ختاماً، إنّ النوادي النسائية في السعودية مهمة من أجل الحفاظ على رشاقة النساء السعوديات وصحتهنّ، لكن على هذه النوادي التمتع بالمعايير الصحيحة التي تسمح لها بالعمل وتقديم الخدمات بالشكل الصحيح. لذلك من المهم جدًا أن تتنبّه كل سيدة الى هذه المعايير قبل أن تختار الجيم النسائي الذي يناسبها.